حرب النجوم...هل تتحول الخدعة الامريكية الي حقيقة؟!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

حرب النجوم...هل تتحول الخدعة الامريكية الي حقيقة؟!

مُساهمة من طرف the red general في الخميس ديسمبر 03, 2015 2:52 pm


في ربيع عام 1983 اعلن الرئيس الامريكي السابق رونالد ريجان عن نية بلاده في دخول عصر الفضاء المسلح وتكوين شبكة من المضادات الارضية و الفضائية للصواريخ العابرة للقارات في اول محاولات بناء درع صاروخي حقيقي لصالح مشروع اطلق عليه مشروع حرب النجوم.
هذا المشروع كان له وجوه اخري اهمها جر الاتحاد السوفيتي الي سباق جديد للتسلح موجها له ضربة قاضية لاقتصاده بمساعدة غير مباشرة من صقور السياسة السوفيتية المسئولين عن التورط في الازمة الافغانية و بالفعل اتي المشروع اكله و سقط الاتحاد السوفيتي بدون اطلاق رصاصة واحدة.
لكن هذا المشروع لم يفارق العقلية الامريكية حتي تسنت لها الفرصة الممثلة في القدرة التكنولوجية و الاقتصادية و بالفعل استطاعت الولايات المتحدة تطوير نظم الدفاع الصاروخي الارضية و زادت عليها البحرية الثاد و الايجيس و تبقي فقط الجزء الخاص بالفضاء الذي نحن بصدد القاء الضوء عليه


Multi-Object Kill Vehicle MOKV



بالتعاون مع وكالة الدفاع الصاروخي قام عملاق الصناعات الحربية رايثون بتصميم مركبات القتل متعددة المهام
Multi-Object Kill Vehicle كخطوة رئيسية نحو تطوير دفاع صاروخي فضائي يعمل خارج الغلاف الجوي.




صاروخ باليستي Ground Based Interceptor GMI مكون من 3 مراحل يطلق من الارض مزود بكافة السبل التكنولوجية من قياس الارتفاع و الاتصالات يحمل حاوية خاصة علي شكل رأس حربي
Exoatmospheric Kill Vehicle EKV
هذه الحاوية تطلق في الفضاء خارج طبقات الغلاف الجوي بسرعات hypersonic داخلها 6 مركبات قتل MOKV و كل مركبة تحمل مستشعراتها الخاصة بما فيها نظم توجيه الدفع مما يوفر قدرات اعتراضية كبيرة للاشتباك مع مجموعات متعددة من الاهداف سواء الرؤوس الحربية الحقيقية أو الشراك الخداعية .

ويعد هذا النمط الهجومي many-on-many strategy من اكثر الانظمة احتياجا الي المعلومات المخابراتية و التجسسية و الرادارية لتوفير احتمالية اكبر لنجاح عملية الاعتراض.




المشروع GBI/EKV عاني في فترة التجارب من عدة تجارب فاشلة لكن الوضع تغير بعد عام 2013 الذي شهد تجربة ناجحة ثم اخري في العام الماضي بعد عدة تعديلات تم الاستفادة فيها من دروس الفشل السابقة النسخة التي تخضع للتطوير الان هي النسخة CE-II Block 1 التي لو نجح اختبارها العام الفادم ستدخل الخدمة بشكل مبدئ في العام 2017 بعدد 10 صواريخ



وكان المشروع قد تعرض لمشاكل تمويلية لصالح مشروع الايجيس عام 2004 و ادي هذا الي تباطؤ لمدة 10 سنوات.

المشروع من المخطط له تطوير مركبات قتل واحدة قادرة علي التعامل مع اكثر من هدف واحد قد يصل الي 3 صواريخ مما يعزز القدرة الدفاعية ضد الصواريخ الباليستية او علي الاقل يقلل مخزون الصواريخ الاعتراضية المطلقة من الارض.




العملاق رايثون هو المسئول عن EKV والصواريخ ستاندرد 3، فضلا عن تطوير RKV التي تعتبر جديا رائدة تكنولوجيا hit-to-kill


وفي الاخير اتمني منكم اخواني الكرام التفاعل و المشاركة في محاولتنا هذه لفهم كيف تفكر الولايات المتحدة في ضمان امنها و بالطبع حلفائها بل لا اكون مبالغا حين اقول ان الولايات المتحدة ستملك حق السماح لصواريخ معينة بالهجوم علي بلد ما و عدم السماح لصواريخ اخري

المصادر

1
2
3
4
5
6

the red general
جندى

عدد المساهمات : 4
التقييم : 0
تاريخ التسجيل : 03/12/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى